قالوا عنا

أخي الفاضل.. شكرا لمرورك من هنا. نحن نرغب في مشاركة قصص نجاح الأعضاء على موقعنا الإلكتروني، ونود أن تشاركنا أفكارك. فإذا كنت مهتمًا بعرض رأيك وتجربتك مع دار النجاح، يمكنك اتباع الرابط التالي لإرسال شهادتك الكتابية في فقرة قصيرة. رأيك سيساعدنا في تحسين خدماتنا وتقديم الأفضل لأعضائنا الكرام، وسيمنح زائرينا فكرة عنا من وجهة نظر المستخدم. سأكون ممتنا لك وأقدّر لك ذلك، وأتطلع إلى خدمتك وتلبية احتياجاتك لسنوات قادمة. شكرا لك مسبقاتحياتي.
علـي مــازري، دار النجاح

نبيل شكرون

البويرة

السلام عليكم، والله هذا البرنامج برنامج مميز ولا أظن أني سأجد أفضل منه، فمنذ قراءتي له أصبحت أعرف كيف أنظم حياتي الدينية والعملية والأسرية. فقبله كنت مشوشا لا أدري ماذا أفعل، أما الآن بعد أن أصبحت أطبق خطوات هذا البرنامج، أحسست بتغير في حياتي من كل الجوانب خاصة الدينية والعملية. أشكركم من قلبي على هذا الإنجاز العظيم، وأتمنى لكم التوفيق.

سهام غرياني

سكيكدة

انه برنامج رائع، كنت أتمنى دائما أن أجد شخص يشجعني بهذه الطريقة، لا أستطيع أن أصف مدى سعادتي وأنا أتلقى منكم هذه الهدية الرائعة التي أعلم أنها لا تقدر بثمن. لقد أزلتم التشاؤم الذي كنت أتخبط فيه، شكرا وأتمنى لكم التوفيق والنجاح.

عبد الرزاق بن دبكة

الوادي

برنامج النجاح والسعادة مشروع متكامل يزرع في المسلم الايمان بقدرته على التغيير وقيمته وأهميته التي خلق لأجلها، يشعرك بالمسؤولية أمام الله وأمام نفسك والمجتمع، وهو حجة لك أو عليك أمام خالقك عز وجل. برنامج يبعث فينا الأمل والحب والحياة، ينقلك من ظلمات اليأس والخمول الى نور الطاعات والجد والعمل، فهو مشكاة نور وومضة ضياء سخرها الخالق عز وجل لعباده ليعودوا اليه في زمن حاد فيه خلقه عن الطريق، مما يزيدنا شوقا لاقتناء منتجات دار النجاح والمشاركة في خدماتها.

محمد قندوسي

النعامة

لقد فتح لي هذا البرنامج باب الأمل والتفاؤل في مختلف مجالات الحياة، وأصبح صديقي الوفي ومرجع أستعين به، لم أرى مثله في حياتي على الاطلاق.

سمية فرحاني

المسيلة

لقد ساهم هذا البرنامج بشكل واضح وسريع في انجاز الكثير من التغيرات في حياتي، على سبيل المثال عدة مسائل كانت معقدة في حياتي تم حلها بفضل الله وبفضل هذا البرنامج. أحييكم مرة أخرى على تأثيركم القوي على كل من ينظم اليكم، جعل الله كل كلمة من البرنامج في ميزان حسناتكم وتقبلوا تحياتي الحارة.

لندة مالك

تبسة

كل قسم من هذا البرنامج الرائع أثّر في بشكل إيجابي، أنصح أي شخص بالمسارعة لاغتنام فرصة العمر، فرصة تكلفتها صغيرة جدا مقارنة بما ستتوصل اليه بمجرد اطلاعك على هذا البرنامج الذي هو بداية خطوة النجاح في حياتك الدنيوية والأخروية. فجزاك الله خيرا أخي العزيز وجعلك من أهل الجنة وشكرا.

كريم ساري

تبسة

حقيقة أعتبر برنامجكم هذا رقم واحد في الجزائر بما يحتويه من معلومات فريدة من نوعها حيث أن أسلوب طرح الأفكار كان في متناول جميع فئات ومستويات المجتمع الجزائري، وذلك لبساطة اللغة وقوة المعنى. أتمنى أن تستثمروا في نشر هذه البرامج وأن يمنحكم الله القوة والمثابرة وشكرا.

سمية خشيرم

سكيكدة

هو برنامج رائع، كنت أعيش حياتي بدون هدف ومتذبذبة في كل شيء، لكن منذ أن اطلعت على برنامجكم بدأت أحس نفسي تتغيّر الى الأحسن وأصبحت أفكر في أشياء لم تكن تخطر على بالي من مشاريع في مجال العمل والعلم. جعلني هذا البرنامج ألمّ بكل جوانب الحياة والعمل والدين. شكرا على هذا المجهود الكبير الذي تقوم به وكل العاملين معك.

عادل ضياف

برج بوعريريج

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، نشكركم على ما قدمتموه من برامج وخدمات ونصائح، فقد أعجبني وأعجب كل من قرأه من الكبير الى الصغير وحتى زوجتي، وأقرأه حتى لأمي وأبي لأنهم لا يحسنون القراءة. أنا الآن جد سعيد وأحب القراءة وأطيع الله وفعل الخير وأحسن الى الناس كما أحسن بنفسي. بارك الله فيكم على الهداية وشكرا على ما قدمتموه والله يؤجركم.

جمال زعرور

سكيكدة

بعد بسم الله الرحمن الرحيم، تحية عطرة أزفها لك سيدي المحترم عبر هذه السطور. أنا جد سعيد بهذا البرنامج، فقد حقق لي فرحا وسرورا لم اتصوره مدى حياتي، وأعطيتني سيدي المحترم يد العون والمساعدة للنهوض والعزم على تحقيق ما تمنيته في حياتي. فجازاكم الله خيرا على عملكم هذا الجبار وشكرا جزيلا على كل شيء ووفقكم الله.

فوزية شنانفة

باتنة

البرنامج رائع جدا ومفيد حقا، لقد أيقظ هذا البرنامج في نفسي الإرادة النائمة من وقت طويل وبعث في روح الحياة الجميلة، حيث أنني أفقت من غيبوبة الكسل والخمول التي كنت أعيش فيها، عرفت ما أريده من الحياة، كما انني بدأت أعتاد على التنظيم في وقت كنت أعيش فيه بين براثن الفوضى واللامسوؤلية. أشكر الله تعالى الذي مكنني من التعرف عليه، وأشكرك سيدي على مجهودك العظيم في اصلاح البشر وارشادهم، متمنية لك النجاح الدائم والثبات والرشاد.

رياض فضلة

عنابة

برنامج طموح ومتميز جدا، رفيق طموح لمن أراد النجاح في الدنيا والآخرة، فهو طريق النجاح ويقضي على الكسل والإهمال، يعطينا الإرادة والعزيمة للتخلص على الصعاب والهموم. واصلوا على هذا المنوال ووفقكم الله في الدنيا والآخرة.

خير الدين شكيرو

الجزائر

برنامج ثري ومكتمل من جميع الجوانب، فبدون مجاملة، فإنه أكسجين إضافي أتنفسه من خلال مطالعتي له، لأنه يراعي الجانب الديني، فيربط النجاح والسعادة بعقيدتنا وذلك هو الفوز العظيم. فبارك الله فيكم وسدد خطاكم ودمتم في خدمة الإسلام والمسلمين

إبراهيم مرزوق

الجلفة

بكل صدق وإخلاص وبعد اطلاعي على محتوى البرنامج، وجدته برنامج رائع قيّم مختصر معتصر يحوي الكثير من المعلومات مما يجعل القارئ في نشاط دائم ومستمر، يبحث ويطلع ليبني شخصيته بنفسه، ويكتسب جملة من الكفاءات ليستغلها في حياته اليومية ليكون الرجل المثال القدوة. والشيء الجميل في هذا البرنامج هو تنظيم حياة المرء، بحيث لا افراط ولا تفريط بين الحياة الدنيا والآخرة التي هي دار القرار، مما يجعل الانسان يعمل لدنياه كأنه يعيش أبدا ويعمل لأخراه كأنه يموت غدا، وهو الهدف المنشود. فشكرا لكم وبارك الله في جهودكم التي تبذلونها في خدمة الإسلام والمسلمين.

ربيعة بن دحمان

تيزي وزو

انه لبرنامج جد متميز، فقد أعطى لي عدة معلومات أتتبعها طوال اليوم. انه طريق ذو فضل على كل انسان يواجه مصاعب الحياة سواء في العمل أو في المنزل. فأنا قد عرفت معنى الحياة والصعاب ومعنى الصبر والتوكل على الله سبحانه وتعالى والايمان بقضاء الله وقدره، وانه لشيء عظيم لكل من قرأ هذا البرنامج وشكرا.

جبار زموري

سطيف

برنامج مفيد جدا وذو أهداف متعددة وفي جميع المجالات، من أجل بناء حياة الفرد والمجتمع. برنامج مليء بالأمل والنجاح والحياة السعيدة، وهو أيضا ضروري لمن يريد الفلاح في الدنيا والآخرة. انه من أغنى البرامج مضمونا، وأنا شخصيا أعتبره شمعة تنور دربي وقدوة لي، فهو أنيسي وأعتبره كنزا لا يفنى وسوف أحافظ عليه.

داود جدي

تبسة

برنامج من أروع ما يكون، توجد به ثقافة جيدة، أنت رائع جدا يا سيدي الكريم، لقد ألّفت برنامجا رائعا وشكرا.

صفية نايلي

تبسة

انه برنامج جد رائع وكامل من كل النواحي، أشكركم جزيل الشكر على كل مجهود بذلتموه من أجل نجاح والإصلاح والخير لكل الناس. بارك الله فيكم ودمتم في خدمة الإسلام والمسلمين.

مختار بورافة

ميلة

برنامج يقود المسلم الى النجاح والسعادة فيما يرضي الله، حيث يقوم على أسس التربية ومكارم الأخلاق وهو من أبرز المشاريع. أحمد الله سبحانه وتعالى أن يصادف هذا المشروع انبثاق فجر الآمال في أن تسترد الجزائر حياتها الغالية. أتمنى أن تساهموا في تطوير البلاد كما تساهمون في تطوير حياة الفرد. شكرا وأتمنى لكم النجاح.

نجاة بن مرزوق

برج بوعريريج

أولا شكرا لكم لمنحي الاشتراك مجانا. مواضيع البرنامج جد شيقة ومترابطة ومتسلسلة وشاملة، فشكرا جزيلا لكم على هذا البرنامج الذي يأخذ بيدنا الى أعظم هدف خلقنا لأجله في هذه الحياة. تقبلوا احترامي.

عبد العالي شنة

باتنة

يشرفني سيدي أن أتقدم اليكم بالشكر الجزيل على الفرصة التي أهديتموني اياها والتي كنت أبحث عن أفكار تشابهها لتحقيق أهداف أسعى وراءها منذ التحاقي بالمدرسة، فهذا البرنامج أعتبره خير سبيل، حيث جاء شاملا لكل ميادين الحياة، وهو الشيء الذي يعطيه التميز. والله رائع، رائع.

عز الدين حرفوش

بجاية

برنامج طموح ومتميز جدا لكل من يريد التميز والابداع والنجاح، برنامج يحتاجه الكل لما فيه من فوائد ونصائح وارشادات، كلما اطالعه أتنفس أكسجين إضافي، ينسيك كل الهموم، كل ما أطالعه أجد نفسي مرتاح البال، يعطينا الإرادة والعزيمة اللازمة للتخلص على الصعاب والهموم، فبارك الله فيكم وجزاكم الله خير الجزاء، ولكم مني فائق التقدير والاحترام.

يوسف بن بطيط

باتنة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد.. أشكركم جزيل الشكر سيدي الكريم على اهدائكم ايانا هذه الاعمال الطيبة، لقد أعجبني كثيرا برنامجكم الجديد والفريد من نوعه. كما تقترح علكم تشجيعنا ومراقبتنا ومتابعتنا وتسجيل اهتمامات المشاركين في هذا البرنامج. أتمنى أن يصل هذا البرنامج الى أولئك الذين يبحثون عن النجاح بعد اخفاقاتهم والعودة من جديد الى درب الاجتهاد، وتقبلوا مني عبارات الاحترام والتقدير وشكرا جزيلا.

مليكة عباسي مجدوب

تيبازة

بكل صراحة إنه برنامج رائع وهادف يدخل الثقة والطموح في النفس، وهذه شهادة حية مني اليكم، فنحن كبشر ما أحوجنا الى مثل هذه المبادرات التي من شأنها تربية الجيل والأجيال. وأخيرا أتمنى لكم التوفيق والنجاح والاستمرارية، وشكرا.

انضم الينا

الأمر الآن يعود اليك لاتخاذ الخطوة الأولى لتحقيق نجاحك الخاص، اتخذ تلك الخطوة الآن وأنظم الى فريق الناجحين، وسنعمل سويا لتحقيق الأهداف التي تحلم بها.